منتديات السياحة العربية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

هام جدا لكل الزوار الأن يمكنكم المشاركة في مسابقة منتديات السياحة العربية والفوز بجهاز ipod


سياحة مغربية ,سياحة تونسية ,سياحة سعودية,سياحة مصرية ,سياحة لبنانية ,سياحة بحرينية,سياحة جزائرية,سياحة سورية,سياحةأردنية,سياحة عربية,السفر ,صحة آدم وحواء, قضايا آدم وحواء,مطبخ حواء,قصص وروايات,صورو فيديوهات, الربح من النت ,برامج الكومبيوتر,دردشة وتعارف
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابة  السياحالبوابة السياح  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 معلم سياحية في موريتانيا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد سمير
المـديـر العـــام
المـديـر العـــام
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 244
بُـلاآآدٍيـے :
المهنة :
تاريخ التسجيل : 06/08/2009
العمر : 29

مُساهمةموضوع: معلم سياحية في موريتانيا   الأربعاء ديسمبر 16, 2009 11:32 am

الإسم الكامل: الجمهورية الإسلامية الموريتانية.

المساحة: مليون و30 ألفا و700 كم2.

عدد السكان: 3,270,000 (يوليو 2007)

الكثافة السكانية: 2.2 نسمة في الكلومتر المربع.

العاصمة: نواكشوط.

أهم المدن: النعمة، العيون، كيفة، كيهيدي، ألاك، روصو، أطار، نواذيبو، تجكجة، سيلبابي، أكجوجت، الزويرات. مع وجود بعض المدن التاريخية التي صنفتها منظمة اليونيسكو تراثا إنسانيا وهي: ولاتة وتيشيت ووادان وشنقيط.

اللغة الرسمية: العربية مع وجود لغات وطنية تتكلمها الأقلية الزنجية وهي البولارية والسونينكية والولفية.

الدين: الإسلام السني.

اليوم الوطني: 28 نوفمبر/ تشرين الثاني.

الاستقلال: 1960.

التقسيم الإداري: 12 ولاية إضافة إلى العاصمة نواكشوط، والولايات هي: الحوض الشرقي، الحوض الغربي، العصابة، غورغول، البراكنة، الترارزة، آدرار، داخلة نواذيبو، تكانت، كيديماغا، إينشيري، تيرس الزمور.



التوقيت: غرينتش في جميع فصول السنة.

رمز الهاتف الدولي: 00222.

العملة: الأوقية (MRO). الدولار الأميركي = 250 أوقية تقريبا.

فئات العملة: ورقية (100 و200 و500 و1000و2000) أوقية.
معدنية (1 و5 و10 و20) أوقية.

أهم المطارات: نواكشوط ويقع على مسافة 4 كم من مركز العاصمة. وفي موريتانيا 8 مطارات معبدة و18 غير معبدة (مهابط).

أهم الموانئ: ميناء الصداقة في العاصمة وميناء نواذيبو وهناك موانئ في كيهيدي وروصو.

الموارد: التمور والأسماك والماشية والدخن والأرز والذرة الصفراء.

الصناعات: تعليب الأسماك والتعدين واستخراح الحديد والجبس.

الصادرات: خام الحديد (نصف الصادرات) والنحاس والنفط والذهب والفوسفات والسمك.

الواردات: الآلات والمعدات ومشتقات النفط والمواد الاستهلاكية.

المناخ: صحراوي حار وجاف ودرجات الحرارة تتراوح بين 12 و28 درجة مئوية شتاء و27 و42 صيفا.



الجغرافيا والتاريخ





نبذة جغرافية
تقع موريتانيا عند تقاطع خط العرض 20 شمالا وخط الطول 12 غربا في الجزء الغربي الأقصى من الشمال الأفريقي العربي، على شواطئ المحيط الأطلسي الذي يحدها غربا فيما تحدها المغرب شمالا والجزائر من الشمال الشرقي، وتحدها مالي شرقا ومن الجنوب تحدها مالي والسنغال.

أرضها عبارة عن صحراء واسعة تتخللها بعض الواحات الخصبة وعدد من التلال خاصة في الغرب، أعلاها تلة كدّية الجبل البالغ ارتفاعها 915 مترا. وتشكل الأراضي القابلة للزراعة 38% من موريتانيا والغابات 4% وبقية مساحتها صحراوية تنبت فيها النباتات والأعشاب الصحراوية وفي واحاتها الخصبة تزرع الذرة والنخيل وتربى فيها الماشية على نطاق واسع.

نبذة تاريخية
تعود بعض المكتشفات الآثارية في موريتانيا إلى الألف الخامس قبل الميلاد ما يشير إلى وجود نشاط إنساني آنذاك في تلك المنطقة. أما بدايات دخولها العصر العربي والإسلامي فقد كانت مع وصول النفوذ العربي في شمال أفريقيا إلى هذه البلاد، نتيجة الفتوحات التي شهدتها منطقة المغرب العربي في القرن الثامن الميلادي، وقد سيطرت قبائل بني حسان على البلاد بأكملها في نهاية القرن السابع عشر.

وبدأ التغلغل الفرنسي في موريتانيا التي كانت تعرف باسم شنقيط عام 1902 إلى أن حصلت البلاد على استقلالها في 28 نوفمبر/ تشرين الثاني 1960م.



أهم المناطق السياحية


نواكشوط






العاصمة ومركز البلاد الإداري والتجاري ومعنى اسمها بئر الأصداف وتتوافر فيها وسائل المواصلات والاتصالات الحديثة، والمنشآت والفنادق والأسواق، وتتميز منازلها بطراز عمراني خاص تغلب عليه الزخرفة المتقنة وأبوابها الخشبية الثمينة.

ونواكشوط مدينة تأسست منذ وقت قريب 1958 وفيها مطار ومرفأ تجاري مهم ومتحف يضم مقتنيات تاريخية هامة وتصنع فيها الزرابي والسجاد المزخرف وفيها سوق كبيرة تديرها النساء وتباع فيها الأقمشة والحلي. ومن معالمها المعهد الموريتاني الذي يهتم بالدراسات اللغوية واللهجات المحلية والعادات الشعبية ورصد الأمثال الشعبية المروية

ا

لمنطقة الساحلية






وراء المنطقة التي غطتها الرمال في زحفها المستمر نحو الجنوب، تبدأ حدود المنطقة الساحلية بالمعنى الجغرافي، وطن الرعاة وإقليم المراعي المتجددة تبعا لنظام تساقط الأمطار وتنتج هذه المنطقة من أنواع النبات ما يزداد كثافة كلما تقدم المرء صوب النهر، لذا فإنها تمثل بامتياز منطقة سيادة النظام الزراعي والرعوي الساحلي.

كما تمارس فيها على نطاق واسع زراعة قوتية "مطرية" تؤمن محاصيل في فصل الشتاء، حيث يستغل السكان بمهارة مياه السيول عن طريق توظيف شبكة من السدود والحواجز الرملية.




حوض أركين





في شمال هذه الصحراء، بين رأس تيميريس وخليج الكلب، يقع حوض آركين تلك السبخة الموحلة التي يجلها الباحثون والعلماء وتم إعلانها حظيرة وطنية محمية أساسا نظرا لأهمية تنوع تجمعات الطيور التي تأوي إليها.

ففي هذا الحوض تجد أسراب البجع الأبيض والخطاف الملكي والبقويق الأشقر والنحام الوردي محطة ممتازة للاستحمام على طريق هجرتها السنوية، غير بعيد من الأحواض الضحلة التي تبدي في مشهد بديع مختلف تدرجات الأخضر والأزرق، والأحمر ويمثل البحر الموريتاني، المعروف بأنه من أكثر بحار العالم أسماكا، ثروة أخرى أكثر مردودية من الناحية الاقتصادية.

وترتبط هذه الثروة بظاهرة طبيعية فريدة تتمثل في صعود المياه الباردة من أعماق المحيط، مشبعة بالأملاح المغذية الضرورية لنمو العوالق البحرية التي تعتاش عليها الأسماك. وهكذا فإن هذه الظروف الممتازة لتكاثر ونمو الأسماك والقشريات تجعل من حوض آركين رأس مال هاما من الثروات البحرية يجني عوائدها الصيد الصناعي، والمركز في أنواذيبو، والصيد التقليدي الممارس على امتداد الساحل.

وجنوبي حوض آركين، ابتداء من بلدة أنوامغار تعيش منذ عصور سحيقة مجموعات صيادي أيمراكن محصورة بين محيطين أحدهما ماؤه ملح أجاج والآخر رمل وصخر لا ينتهيان، ولا مورد لهؤلاء الصيادين إلا ما يحويه البحر من سمك، ويخلد صيادو أيمراكن حركات عمرها عدة قرون إذ يمارسون الصيد مستخدمين الشبكة المحمولة على الكتف.

فعندما يجد الراصدون موقع سرب من أسماك البوري الأصفر، يهرع الصيادون إلى البحر لمحاصرة ذلك السرب بشباكهم وسط جيشان سيل من الزبد المحمر بدماء الأسماك المصروعة، ومن حين لآخر يتقاسمون صيدهم مع دلافين حوائش يستنفرونها عن طريق ضرب الماء ضربا قويا بالعصي.

وليس ثمة سوى قليل من الأمثلة على بقاء مجتمع بشري معلق مصيره على هذا النحو بنوع حيواني مخصص هو سمك البوري في بيئة معادية إلى حد أنها لا تقدم حتى الماء العذب الذي يتعين جلبه من بعيد بثمن الذهب.

أما النساء فينتظرن الأسماك على الشاطئ للاضطلاع بحصتين من العمل، حيث يشققن البوري ويجففنه حتى يصبح قديدا تيشطارا، كما يعالجن بيض البوري الذي يصنع منه البطارخ أو الكافيار الموريتاني.




وادان




أو الواديان وتوجد فيها الآثار الأكثر جلبا للاهتمام وتقع في الصحراء على مسافة 120 كم إلى الشمال الشرقي من شنقيط وقد بنيت المدينة قبل 800 عام على سفح تل وكانت مركزا لقوافل الجمال التي كانت تحمل الذهب والملح والتمور، ومن أبرز معالمها مسجدها القديم وقصر يعرف باسم قصر القلالي. وطرازها العمراني يتميز بألوانه المستمدة من البيئة المحلية.




تيرجيت





تعتبر أحد أكثر الأماكن جذبا للزوار في منطقة أدرار، وهي عبارة عن واحة صغيرة يوجد فيها العديد من الينابيع ذات المياه الساخنة والباردة مما يمكن من ارتيادها طوال أيام السنة، وهذه الينابيع تمتد منها قنوات للري محفوفة بالأشجار ما يعكس منظرا خلابا وجوا بديعا.



أنوا أذيبو أو بئر الثعالب






تقع إلى الشمال الغربي من البلاد وتبعد عن العاصمة 525 كم وتعتبر العاصمة الاقتصادية لموريتانيا وتتميز بطبيعة خلابة، فهي تمتد على طول شبه جزيرة على شكل لسان في البحر يتجه جنوبا بموازاة البر، وترسو في مينائها السفن التي تنقل الحديد والكميات الهائلة من الأسماك.



أطار




تقع في واحة جميلة وهي مركز ولاية أدرار وتشتهر بموسم قطف التمور حيث تقام في الصيف احتفالات خاصة يتخللها الرقص والغناء.

وهي مدينة تزخر بالحيوية كمركز تجاري للمنطقة المحيطة ومن معالمها سوق الحدادين وتتميز بطرقاتها الضيقة وفيها قلعة فرنسية تعود إلى الحرب العالمية الثانية وتحيط بالمدينة البساتين وهي تبعد عن العاصمة 451 كم إلى الشمال الشرقي




والاتة





تقع إلى الجنوب الشرقي من موريتانيا ومن أجمل مدنها، وتتوافر فيها مقومات السياحة والخدمات السياحية رغم أن الوصول إليها وسط الصحراء يتطلب السفر جوا لعدم وجود طريق معبدة.

وتجتذب منازل والاته السياح بزخارفها وألوانها المأخوذة من المواد الطبيعية المتوافرة في المنطقة، وأبوابها الخشبية المرصعة بالنحاس. وتزدهر في والاته صناعة الأواني الفخارية. وفيها مدرسة دينية شهيرة، وفي مكتباتها توجد مخطوطات كثيرة ذات قيمة علمية وتاريخية كبيرة لا تقدر بثمن.

تقع والاته على بعد 1200 كم إلى الشرق من العاصمة الموريتانية وهي ذات ماض عريق، فقد زارها الرحالة الشهير ابن بطوطة عام 726هـ وأشاد بازدهار تجارتها ومنذ القرن السادس عشر الميلادي عرفت المدينة بنهضتها الفكرية وخرج منها أعلام في الفقه والشعر والأدب. وقد أطلقت منظمة اليونسكو حملة دولية لحماية تراث المدينة ومعالمها التاريخية من خطر التصحر وزحف الرمال، بالإضافة إلى ثلاث مدن موريتانية معها هي تيشيت وشنقيط ووادان






كيهيدي







مدينة جميلة وهي ثالث أكثر المدن الموريتانية وتجتذب السياح إليها بسبب قربها من نهر السنغال وهي غنية بالثروة الحيوانية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.tourarab.net
lamar khalifa
عضومبتدئ
عضومبتدئ
avatar

انثى
عدد المساهمات : 56
بُـلاآآدٍيـے :
المهنة :
تاريخ التسجيل : 24/05/2011
العمر : 32

مُساهمةموضوع: رد: معلم سياحية في موريتانيا   الثلاثاء مايو 24, 2011 6:15 am

thnnnxxx
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
معلم سياحية في موريتانيا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات السياحة العربية :: منتدى السياحة المغاربية :: السياحة الموريتانية-
انتقل الى: